Select Page

كاسبرسكي تقدّم خمس نصائح في السلامة الرقمية لـ2023

<strong>كاسبرسكي تقدّم خمس نصائح في السلامة الرقمية لـ2023</strong>

تُعتبر الأيام الأولى من شهر يناير وقتًا مناسبًا ليعاهد كل مستخدم نفسه على البدء في اتباع العادات الرقمية الصحية خلال العام الجديد. لذلك أعدّ خبراء كاسبرسكي قائمة بأهمّ العادات البسيطة التي يمكن أن تعزز أمن بيانات المستخدم الشخصية وتسهّل حياته.

1. عام جديد وكلمات مرور جديدة!

تنصح كاسبرسكي المستخدمين بمراجعة جادّة لكلمات المرور مع بداية العام الجديد، للتحقق من كلمات المرور وتغييرها على جميع الحسابات، مع أخذ المستخدم في الحسبان القاعدة الأساسية المتمثلة بعدم استخدام كلمة المرور نفسها لحسابات متعددة.

فإذا كنت ممن لديهم العديد من الحسابات عبر الإنترنت، فإن حلّا موثوقًا به لإدارة كلمات المرور سيقدّم يد المساعدة في هذا الجانب، إذ يتميز مدير كلمات المرور الحديث بتيسير التعامل مع كلمات المرور إلى حدٍّ بعيد. فيمكن، مثلًا، استخدام ميزة “الملء التلقائي” للنماذج في مختلف المتصفحات والمنصات، بجانب خيار التوليد التلقائي لكلمات المرور. نتيجة لذلك، وسيساعد مدير كلمات المرور على إنشاء كلمات مرور فريدة ومعقدة لكل حساب، ولن يكون مطلوبًا منك سوى تذكّر كلمة مرور رئيسة واحدة.

2. الاشتراك في خدمة الإشعارات حول تسرّب بيانات الحسابات

يمثل تسرّب البيانات تهديدًا آخر لحساباتك الشخصية والحسابات المؤسسية. وكثيرًا ما تحدث خروقات البيانات، ولكن يصعب تتبعها جميعًا. ويمكن للمحتالين استخدام تفاصيل الحسابات المسربة للاستيلاء على الحسابات. إلا أن بالإمكان التغلّب على المحتالين في العام 2023 عند الاشتراك بخدمات مسح أحدث التسريبات ومعرفة ما إذا كانت تحتوي على بياناتك. وتتضمن حلول إدارة كلمات المرور المتقدّمة هذه الميزة، إذ تُصدر إشعارات فورية للمستخدمين إذا عثرت على أي من بيانات تسجيل الدخول وكلمات المرور المحفوظة فيها، موجودة في تسريبات البيانات الأخيرة.

3. VPN لمزيد من الخصوصية!

بعد أن كانت الشبكات الافتراضية الخاصة VPNs منتجًا فريدًا خاصًا بفئة من المستخدمين والشركات، أصبحت ضرورية لكل من يريد أن يبقى آمنًا على الإنترنت، إذ تلبي حلول VPN الحديثة جميع احتياجات المستخدمين، كما تتسم بسهولة الاستخدام وتتيح سرعات عالية للبيانات وتحافظ على خصوصية البيانات الشخصية.

وقد اتّسع كثيرًا نطاق استخدام هذه الحلول، فباتت تسمح بالتسوّق بأمان عبر الإنترنت، ومشاهدة خدمات البث من أي مكان في العالم، والوصول إلى المحتوى المحلي في مناطق بعيدة. وتتيح خدمات VPN الحديثة أيضًا سرعات مرور عالية ومشاهدة المحتوى بدقة 4K دون فقدان الجودة أو حدوث تأخير.

كذلك فإنها تُخفي عنوان بروتوكول الإنترنت (IP) الخاص بالمستخدم عن مواقع الويب والمعلنين، ما يعزز الخصوصية. ويمكن أن يؤدي تتبع المستخدمين على الويب إلى عواقب غير متوقعة، فقد تكشف الإعلانات الموجهة عن الهدايا أو المفاجآت التي أعددتها لأفراد أسرتك، فلا تدع المعلنين يفسدون عليكم حلاوة المفاجآت.

4. نقل المستندات إلى أماكن آمنة

كثيرًا ما تُستخدم النسخ الإلكترونية للمستندات بدل النسخ الأصلية الورقية في ظلّ تطور الخدمات الرقمية، ما يثير تساؤلًا حول طرق تخزين تلك النسخ الإلكترونية لتبقى آمنة ولا تقع في أيدٍ غير مرغوب فيها؟ بالإمكان إنشاء مجلد على جهاز الحاسوب لحفظ تلك المستندات أو تحميلها على سحابة محمية بكلمة مرور، ولكن من المحتمل أن يكون كلا الخيارين غير آمن ويؤدي إلى فقدانها وتعرض البيانات الشخصية للخطر.

ويتمثل البديل الآمن في تخزين المستندات في تطبيق مدير كلمات المرور، يتسم بقدرته على تخزين أكثر من كلمات المرور والبيانات المصرفية. فمدير كلمات المرور الحديث أصبح اليوم مخزنًا إلكترونيًا مشفرًا يمكن عليه تحميل النسخ الرقمية وملفات PDF وغيرها من المستندات المهمة التي تريد حمايتها، والتي يمكن أن تتضمّن السجلات الطبية وعناوين الهاتف، بالإضافة إلى أية مستندات تجارية وملفات متعلقة بالعمل.

وتُعدّ خدمات التخزين هذه أكثر أمنًا بكثير من مواقع التخزين التقليدية، لأنها مشفرة تشفيرًا خاصًا، ولا يمكن فكّ تشفيرها إلا بكلمة مرور رئيسة واحدة، لا توجد إلا في ذهن المستخدم فقط.

5. تعرف أكثر على هوايات أطفالك على الإنترنت

بات الأطفال اليوم يمتلكون الأجهزة الرقمية منذ سن مبكرة تناهز خمس سنوات من العمر. لكن من المهم تعليم الطفل قواعد الأمن على الإنترنت لكي يبقى طريقه إلى العالم الرقمي آمنًا وممتعًا. ويمكن للوالدَين استخدام الألعاب وأوجه التسلية الأخرى لتعزيز التفاعل مع الطفل وجعله بنّاء.

نصيحة أخرى للعام الجديد تتمثل في التعمّق في اهتمامات أطفالك على الإنترنت. فبإمكان الوالدَين ، مثلًا، الاستفسار من أطفالهم عن مسلسلهم المفضل أو الاستماع معهم إلى المقطوعات الموسيقية التي يحبونها، حتى يتسنّى تعليمهم بعض الممارسات الصحية التي تكفل بقاءهم آمنين على الإنترنت. وهناك أيضًا مجموعة من حلول سلامة الأطفال التي يمكن أن تساعد الآباء على معرفة المزيد عن هوايات الأطفال وتساعد الأطفال على تطوير عادات رقمية صحية منذ سن مبكرة.

وليست الخصوصية والأمن سوى منظومة إجراءات عملية، وفقما أكّد فلاديسلاف توشكانوف ، كبير علماء البيانات لدى كاسبرسكي، الذي قال إن تأمين المستخدم لحساباته وحضوره الرقمي على الإنترنت يتطلب بذل الجهد وتكريس الوقت، موضحًا أن الخطوات الصغيرة، مثل إنشاء كلمات مرور فريدة ومختلفة لكل حساب، واستخدام أدوات متقدمة مثل مدير كلمات المرور “قادرة على تعزيز خصوصيتك كثيرًا، وتيسير المهمة وجعلها أبسط”، وأضاف: “تُعدّ بداية العام الجديد مناسبة مثالية لبدء حياة رقمية جديدة وأكثر أمانًا”.

About The Author

اخر الأخبار

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com