Select Page

ماستركارد تتعاون مع «موسم الجيمرز» لتقديم تجارب رائعة لمجتمع الرياضات والألعاب الإلكترونية في المملكة

ماستركارد تتعاون مع «موسم الجيمرز» لتقديم تجارب رائعة لمجتمع الرياضات والألعاب الإلكترونية في المملكة
  • تمتد اتفاقية الشراكة مع الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية لثلاث سنوات بما يعكس التزام ماستركارد بتطوير قطاع الألعاب الإلكترونية المزدهر في المملكة
  • تشمل الشراكة تقديم باقة من الفعاليات والأنشطة الميدانية الرامية إلى تقديم تجارب تثري المشهد الثقافي في المملكة 

الرياض، المملكة العربية السعودية 15 أغسطس 2022: أعلنت ماستركارد عن شراكة ممتدة مع الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية تكون بموجبها الراعي الرسمي لموسم الجيمرز لمدة ثلاث سنوات، أكبر حدث للرياضات والألعاب الإلكترونية في العالم. ويركز هذا التعاون على مجتمع الألعاب الإلكترونية المزدهر في المملكة، وستقدم ماستركارد من خلاله باقة متنوعة من التجارب الممتعة المخصصة للاعبين المتحمسين وهواة الألعاب الإلكترونية في المملكة. 

ويعكس هذا الإعلان التزام ماستركارد بدعم قطاع الألعاب الإلكترونية من خلال عروض فريدة ومميزة للمستهلكين واللاعبين وعشاق الألعاب الإلكترونية في جميع أنحاء المملكة. ومن المتوقع أن يستقطب موسم الجيمرز، الذي ينظم فعالياته الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية يومياً حتى 8 سبتمبر في بوليفارد رياض سيتي، ما يزيد على مليون زائر من جميع أنحاء العالم، سيستمتعون خلاله بتجارب رائعة تلبي تطلعاتهم، وستعمل ماستركارد على إثراء الحدث العالمي بمجموعة متنوعة من الأنشطة والفعاليات الشيقة.

ومن خلال رعايتها لموسم الجيمرز، ستستضيف ماستركارد سلسلة مختارة من البطولات والفعاليات اليومية، التي يشارك فيها عشاق الألعاب الإلكترونية، بما في ذلك بطولة Mastercard E-Lounge التي تضع اللاعبين في مواجهة بعضهم البعض للحصول على فرصة للفوز بجوائز والمشاركة يومياً في مفاجآت لا تقدر بثمن.

وقال أحمد البشري، الرئيس التنفيذي للعمليات، الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية: “تأسس الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية لرعاية نخبة الرياضيين في المملكة، وتطوير مجتمع وقطاع الألعاب الإلكترونية، وقد اتخذنا خطوات مهمة للقيام بذلك على مر السنين، وتأتي شراكتنا مع ماستركارد لتعزز هذه الجهود، ولتكون خطوة مهمة إلى الأمام في الوقت المناسب، خطوة ستساعدنا على مواكبة بقية العالم، وستدفعنا قدماً إلى طليعة قطاع الرياضات والألعاب الإلكترونية. ونتطلع مع ماستركارد إلى تقديم تجارب ممتعة، وتكوين ذكريات رائعة ودائمة لزوار موسم الجيمرز.”

من جانبه، قال آدم جونز، مدير عام المنطقة الوسطى، الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لدى ماستركارد: “يُعد موسم الجيمرز من أبرز الفعاليات في مجال الرياضات والألعاب الإلكترونية وأكثرها أهمية على مستوى العالم، وهو تجسيد حقيقي لنمو مكانة المملكة باعتبارها مركزاً رقمياً رائداً، كما أنه يتيح للمشاركين فيه تجارب لا مثيل لها. ويسعدنا التعاون مع الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية لدعم أكبر حدث للرياضات والألعاب الإلكترونية على الإطلاق، حيث نسعى لأن يفي موسم الجيمرز بكافة وعوده باعتباره حدث فريد من نوعه يمنح المشاركين فيه الفرصة لإشباع شغفهم وعيش لحظات لا تقدر بثمن. ونجدد في ماستركارد التزامنا بالعمل على التواصل مع المستهلكين وربطهم بشغفهم، وهو النهج الذي يتيح لنا التفاعل مع مجتمعات الرياضات والألعاب الإلكترونية ومنحها لحظات لا تُنسى.”

وجاء إطلاق موسم الجيمرز تماشياً مع أهداف رؤية المملكة 2030، لتعزيز البنية التحتية الرقمية للبلاد، ويعد أحدث خطوة لتسريع التحول الرقمي في المملكة. ويسلط موسم الجيمرز الضوء على قطاع الرياضات والألعاب الإلكترونية باعتبارها ثقافة منتشرة ومزدهرة في المملكة تساهم في تنمية وتطوير الاقتصاد الرقمي، وهو ما ينسجم مع رسالة ماستركارد الرامية إلى بناء اقتصاد رقمي يستفيد منه الجميع في كل مكان. 

About The Author

اخر الأخبار

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com