Select Page

أول فريق إيطالي يشارك في منافسات بطولة العالم إيه بي بي للفورمولا إي ابتداء من موسم 2023

أول فريق إيطالي يشارك في منافسات بطولة العالم إيه بي بي للفورمولا إي ابتداء من موسم 2023

مازيراتي: العودة إلى عالم السباق


المملكة العربية السعودية، الرياض، 11 يناير 2022: أعلنت مازيراتي اليوم عن خطوتها الأولى ضمن توجهها وعودتها إلى عالم رياضة السيارات حيث ستشارك للمرة الأولى في بطولة العالم إيه بي بي للفورمولا إي خلال نسخة عام 2023.

وباعتبار أن رياضة السيارات متجذرة في أصول العلامة الفخمة التي تتمتع بروح المنافسة، فستكون مازيراتي أول علامة تجارية إيطالية تنافس في سباقات الفورمولا إي، حيث تجدد عودة روح السباقات إلى جوهر مازيراتي.

يتوافق الدمج ما بين إرث مازيراتي الفريد والمذهل في عالم السباقات بالنسبة لهذه العلامة التي ترتبط ارتباطًا وثيقًا بالأداء العالي، مع توجهها مؤخراً نحو الأنظمة الكهربائية، بأفضل صورة، مع بطولة العالم إيه بي بي للفورمولا إي، التي تعد أول سلسلة سباقات سيارات كهربائية بالكامل في العالم.

كما أن التزام مازيراتي بالتنقل الكهربائي يحظى بدعم التوجه نحو الطاقة الجديدة، والذي يتقدم بشكل كبير ليعمل بأقصى سرعة مع نظام فولجوري، الكهربائي بالكامل. وستتوفر جميع طرازات مازيراتي الجديدة أيضا بأنظمة كهربائية بنسبة 100٪، ومن ضمنها سيارات مازيراتي جريكالي، ومازيراتي جران توريزمو، وجران كابريو، وسيارة مازيراتي إم سي 20 الرياضية الفائقة.

توفر بطولة العالم إيه بي بي للفورمولا إي لشركة مازيراتي منصة مثالية لاستعراض الإرث الفريد التي تتمتع به العلامة الإيطالية الفاخرة، ونظام فولجوري في بيئة تجمع ما بين الأداء العالي والابتكارات المتميزة.

وستتواجد مازيراتي لأول مرة على خط الانطلاق ابتداءً من الموسم التاسع الذي يشهد تقديم طرازات Gen3 الجديدة، التي تعتبر أسرع وأخف وأقوى سيارات ضمن سباقات الفورمولا إي على الإطلاق. وتعد سيارة الجيل الثالث سيارة السباق الأكثر كفاءة في العالم، وتتميز بسلسلة من الابتكارات التقنية والإنتاجية والتصميمية الرائدة في الصناعة.

ومنذ البداية، أدى تنظيم سباقات الفورمولا إي في طرق المدن الأكثر شهرة في العالم، ومن ضمنها نيويورك وموناكو وبرلين ومكسيكو سيتي ولندن وروما إلى تصدير السيارات الكهربائية إلى جميع أنحاء العالم، والتي تصل في الوقت الحالي إلى مستويات متقدمة بهدف العمل على زيادة كفاءة الطاقة، وتحسين مدى القيادة بالنسبة للبطاريات وإدخال أحدث الابتكارات لتطوير مجموعة نقل الحركة.

وفي تعليق له، قال دافيد جراسو، الرئيس التنفيذي لشركة مازيراتي: “نحن فخورون للغاية بالعودة إلى المكان الذي ننتمي إليه باعتبارنا أبطال عالم السباقات. نحن نتمتع بالشغف والرغبة بالابتكار بطبيعتنا. ولدينا تاريخ طويل من التميز على مستوى عالمي في المنافسة، كما أننا على استعداد لدفع الأداء في المستقبل. وضمن مساعينا نحو أداء أفضل ومزيد من الفخامة والابتكار، فإن نظام فولجوري المذهل يمثل التعبير الأمثل لعلامة مازيراتي. لهذا السبب قررنا العودة إلى عالم السباقات في بطولة العالم للفورمولا إي، والتعرف على عملائنا في مراكز المدن حول العالم، والتوجه نحو المستقبل”.

وأضاف جان مارك فينو، نائب الرئيس الأول لشركة ستيلانتيس موتورسبورت: “يسرنا في شركة ستيلانتيس موتورسبورت أن يكون لنا دور في عودة مازيراتي إلى عالم السباق. ومن خلال هذه المشاركة، ستتحول سيارة مازيراتي في بطولة الفورمولا إي إلى مختبر تقني لتسريع تطوير مجموعات نقل الحركة الكهربائية ذات الكفاءة العالية والبرامج الذكية لسياراتنا الرياضية على الطرق. ولا شك أن بطولة الفورمولا إي هي البطولة المثالية لهذا الغرض، ونحن فخورون للغاية بأن نكون أول علامة إيطالية تشارك فيها”.

وقال أليخاندرو أجاج، مؤسس ورئيس مجلس إدارة بطولة الفورمولا إي: نحن فخورون بالترحيب بمازيراتي في وجهتها الجديدة في عالم رياضة السيارات، ضمن بطولة العالم إيه بي بي للفورمولا إي، التي تجسد ذروة السباقات الكهربائية. إنها توفر البيئة المثالية لأكثر العلامات التجارية للسيارات عالية الأداء ديناميكية وابتكارا لعرض قدراتها التكنولوجية التي تجسد طموحاتها الرياضية”.

وقال جيمي ريجل، الرئيس التنفيذي للفورمولا إي: “يسعدنا انضمام مازيراتي إلى عصر الجيل الثالث من بطولة العالم إيه بي بي للفورمولا إي، حيث سيكون لها دور بارز في إعادة تصور مستقبل رياضة السيارات. تقام سباقات الفورمولا إي في أكثر المدن شهرة في العالم ويتبعها جمهور عالمي بكل حماس. وسيشعر الملايين من المعجبين حول العالم بسعادة غامرة لرؤية مازيراتي تصطف على خط الانطلاق باعتبارها واحدة من أفضل العلامات التجارية للسيارات الكهربائية في العالم”.

بدوره قال محمد بن سليم، رئيس الاتحاد الدولي للسيارات: “يسعدني أن أرحب بـانضمام مازيراتي خلال الموسم التاسع من بطولة الفورمولا إي. بالنسبة لشركة مصنعة ومبدعة تتمتع بإرث فخور للغاية وناجح في رياضة السيارات، فإن التعهد بالالتزام بهذه البطولة يمثل شهادة على الثقة بمستقبل بطولة العالم إيه بي بي للفورمولا إي، بينما نستعد للدخول في العصر التالي. تمثل سيارات الجيل الثالث الجديدة ذات المقعد الواحد ذروة الاستدامة والتكنولوجيا والأداء”.

كان الظهور الأول لسيارة مازيراتي في عالم السباقات قبل 96 سنة. وكانت أول سيارة سباق تحمل شعار علامة مازيراتي على غطاء المحرك هي سيارة تيبو 26، التي ظهرت لأول مرة في سباق تارغا فلوريو عام 1926، وفازت بالمركز الأول في فئة حتى 1.5 لتر، فيما كان ألفيري مازيراتي يتولى قيادة السيارة.

بعد 31 سنة، أحرز خوان مانويل فانجيو بطولة العالم للفورمولا 1 مع مازيراتي في عام 1957. وكانت آخر مرة شوهدت فيها سيارة مازيراتي ذات مقعد واحد والتي كانت تقودها السائقة ماريا تيريزا دي فيليبس، أول امرأة تتأهل لسباق الجائزة الكبرى للفورمولا 1 في سيارة 250F.

أما آخر ظهور للعلامة في عالم السباقات، فكان في سيارة MC12 المذهلة، والتي أحرزت 22 سباقاً (ومن ضمنها 3 انتصارات في سباق سبا 24 ساعة للتحمل)، و14 لقباً ضمن البطولة، والتي تضم بطولات الصانعين وبطولات السائقين وبطولات الفرق في سباقات جي تي، اعتبارًا من 2004 حتى عام 2010.

لطالما كان عالم السباقات موطناً طبيعياً لمازيراتي. والآن في عصر الفورمولا إي، تستعد مازيراتي لإظهار جوهرها مع الاستعداد لدخول للمستقبل.

About The Author

اخر الأخبار

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com