Advertisement

Select Page

“إل جي” تضيف منصة “ستاديا” السحابية للألعاب إلى تلفزيوناتها الذكية في أواخر العام 2021

“إل جي” تضيف منصة “ستاديا” السحابية للألعاب إلى تلفزيوناتها الذكية في أواخر العام 2021

تلفزيونات “إل جي” الذكية توفر تجربة ألعاب “ستاديا” المذهلة مع تقنية الصوت المحيطي 5.1 لمشتركي خدمة “ستاديا برو” خلال النصف الثاني من العام الجاري

دبي، 13 يناير 2021- أعلنت شركة “إل جي إلكترونيكس” عن دخولها في خطة شراكة مع “جوجل” لإضافة منصة “ستاديا” للألعاب إلى أحدث تلفزيوناتها الذكية التي تعمل بنظام webOS خلال النصف الثاني من هذا العام. وبعد طرح “ستاديا” على “جوجل تي في”، ستكون “إل جي” أول شركة مصنعة للتلفزيونات تدعم بشكل مدمج تجربة “ستاديا” للألعاب عبر نظام webOS.

وتؤكد “إل جي” التزامها بدعم تجربة الألعاب المتميزة عبر شاشاتها المتطورة والتي أصبحت أكثر إبهاراً بفضل دعم دقة 4k وتقنية الصوت المحيطي 5.1 لمشتركي خدمة “ستاديا برو”. ستمكّن منصة “ستاديا” عبر تلفزيونات “إل جي” العملاء من الاستمتاع بألعاب”ستاديا” مثل Cyberpunk 2077 و NBA 2K21و Assassin’s Creed: Valhallaو Watch Dogs: Legion فقط باستخدام وحدة تحكم “ستاديا” دون الحاجة إلى تنزيل أجهزة أو ألعاب إضافية.

وتخطط “إل جي” لإطلاق الخدمة الجديدة خلال النصف الثاني من العام 2021 على تلفزيونات “إل جي” الذكية كتطبيق قابل للتنزيل من متجر المحتوى الخاص بـ”إل جي” في البلدان التي تتوفر بها منصة “ستاديا”. وتوفر “ستاديا” حالياً أكثر من 130 لعبة مع إضافة ألعاب جديدة بانتظام. 

ويمكن شراء الألعاب بشكل فردي أو يمكن للاعبين الحصول بشكل منتظم على الألعاب مجاناً من خلال اشتراك “ستاديا برو” الذي يقدم خصومات حصرية ودقة تصل إلى 4k. ومن خلال تجربة الألعاب الممتعة مع قنوات الصوت المحيطي الغامر 5.1 ودعم دقة تصل إلى 4K HDR و60 إطاراً في الثانية، تشكل منصة “ستاديا” خياراً مثالياً لكل مستخدم يتطلع إلى تجربة ألعاب رائعة دون الحاجة إلى جهاز مخصص للألعاب وعادةً ما يكون باهظ الثمن.

وعندما يتعلق الأمر بالألعاب، من الصعب مضاهاة المزيج المتقدم بين منصة “ستاديا” وتلفزيوناتLG OLED، حيث تضمن وحدات البكسل ذاتية الإضاءة في تلفزيونات LG OLED أفضل جودة HDR مع درجات الأسود العميقة وألوان دقيقة للغاية. وقد أصبحت “إل جي” أول شركة تطلق تلفزيونات OLED  بدقة 4K مزودة بتقنية HDR في العام 2015 ويتم تعزيز المحتوى على تلفزيونات LG OLED  سواء ذلك المخزن خارجياً أو الذي يتم بثه رقمياً بوقت استجابة الشاشة السريع البالغ 1 مللي ثانية وتأخر الإدخال المنخفض، لكن دون المساومة على جودة الصورة.

وفي هذا السياق، قال لي سانغ-وو، نائب رئيس استراتيجية الأعمال لدى شركة “إل جي إلكترونيكس” للترفيه المنزلي: “يعكس دعم منصة الألعاب السحابية على تلفزيونات إل جي التزامنا تجاه العملاء بتعزيز تجربة الألعاب باعتبارها أولوية لمستخدمي تلفزيونات إل جي. وتساهم ستاديا في إحداث تحول في طريقة وصول الأشخاص إلى ألعابهم المفضلة. ومن خلال التوافق معwebOS ، كنا السباقين في الالتزام مبكراً بهذه المنصة.”

سيتم عرض تلفزيونات “إل جي” المثالية للألعاب مثل LG OLED وتلفزيونات LG QNED Mini LED الجديدة (المزودة بتقنية ألوان NanoCell  الخاصة بالشركة والإضاءة الخلفية mini LED) وتلفزيونات LG NanoCell المطورة في جناح إل جي الافتراضي في معرض الإلكترونيات الاستهلاكيةCES 2021 بدءاً من 11 يناير .

About The Author

اخر الأخبار

تصفح وحمل النسخة الورقية